الأحد، 24 أكتوبر، 2010

حقيقة !





عجيب أمر تلك المجتمعات ,
 تراهم من صغرهم يدرسون أهمية النظام , فيحفظونه
 لكنّهم يملكون في مخيخهم تناقض لايمكن كائن من كان إزالته 
 فواقعهم يختلف تمامًا عن مناهجهم !










س:إلى متى نلهث في صفوف الإنتظار ؟





هناك تعليقان (2):

  1. اللهـ عليييك يا صمت أمة صحصح مختصر لكن أسلوب جمببل وخيرر الكلآم ماقل ودل.



    للهـ دركـ ..

    لكن بالنسبة للموضوع هو العمدة الأساسية

    ترجـع لشئين .,

    *البيت.
    *المدرسة.


    + تطبيق .




    = يعني الأهل يربون الأبناء عَ هذا الشئ دون تناقض .

    = والمدرسة دورها التطبيق .




    شكرا لكـ

    ردحذف
  2. صدقتي والله
    شكرًا على الإضافة الجميلة .

    ردحذف

(( مَا يَلْفِظُ مِنْ قَوْلٍ إِلَّا لَدَيْهِ رَقِيبٌ عَتِيدٌ))